-->

النجم التركي أنجين أكيوريك يستمتع بالسباحة وقرار مفاجئ بشأن مسلسل ابنة السفير

النجم التركي أنجين أكيوريك يستمتع بالسباحة  وقرار مفاجئ بشأن مسلسل ابنة السفير
    النجم التركي أنجين أكيوريك يستمتع بالغوص  وقرار مفاجئ بشأن مسلسل ابنة السفير



    تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا للفنان التركي أنجين أكيوريك والذي يلعب دور البطولة حاليا في مسلسل "ابنة السفير"، يظهر فيها النجم وهو يغوص في البحر، قيل إنها التقطت حديثا من إجازةٍ يتمتع بها النجم ليعود بعدها لاستكمال تصوير مشاهده في المسلسل.

    واستطاع النجم التركي بصوره تلك أن يخطف اهتمام متابعيه الذين أبدوا إعجابهم الكبير بقدراته على الغوص؛ إذ ظهر في إحداها وهو ينظر وجها لوجه مع سمكةٍ كانت تسبح أمامه، بينما ظهر في صورةٍ أخرى وهو يقف إلى جانب الممثل التركي بولنت شاكراك، الذي يجسد شخصية "كهرمان" في المسلسل.

    وأشاد الكثيرون بقدرات النجم على السباحة وأنه يحق له الاستمتاع بإجازاته، لإبداعه في تقديم دور "سانجار"، في وقت أعرب فيه آخرون عن استغرابهم لتصرف النجم خصوصا وأن فيروس كورونا لم ينته بعد، وأن الإجراءات الاحترازية لا تزال مفروضة على الجميع.



    على صعيد المسلسل فقد صرحت الصحفية التركية الشهيرة "بيرسين" عن انتهاء الموسم الأول منه عند الحلقة الـ 17، أي الحلقة القادمة وذلك بعدما كان من المفترض أن ينتهي عند الحلقة الـ 19 منه، كما ستشهد الحلقة الـ 17 منه انضمام الممثلة جوزدة سيغاجي للمسلسل بدورٍ سيكون مفاجأة وسيستمر دورها للموسم القادم.

    وأضافت الصحفية بأنه وعلى الرغم من انتهاء الموسم، إلا أن طاقم العمل لن يعود إلى إسطنبول وإنما سيستمر في تصوير حلقات من الموسم الثاني لتبقى في المخزون لديهم لعرضها في وقتها المناسب.

    ويبدو أن قرار التوقف عند الحلقة الـ 17 جاء بعدما عرضت الحلقة الـ 16، ليظهر الانخفاض الشديد في نسبة المشاهدة على الرغم من تصدر المسلسل لحديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي، واعتبار نسبة المشاهدة التي حصل عليها الأفضل بين المسلسلات التي تعرض في التوقيت نفسه.

    هذا وكان البعض قد أشار إلى أن الدور الذي ستلعبه جوزدة سيكون متعلقا بشكلٍ كبير بـ "كهرمان" و"أكين؛ إذ ظهرت معهما أثناء تصوير بعض المشاهد، عدا عن أنها ظهرت أيضا في القصر الخاص بعائلة "سانجار"؛ ما جعل البعض يتوقع بأنها ستكون جاسوسة لـ "أكين" لاستكمال خطته في خطف "ناري" وتدمير "سانجار".

    إرسال تعليق