جدل حول في تركيا حول جائزة الفراشة الذهبية

جدل حول في تركيا حول جائزة الفراشة الذهبية
    جدل حول في تركيا حول جائزة الفراشة الذهبية




    ايبرو شاهين و تانير أولماز  – نال الممثل التركي تانير أولماز جائزة الفراشة الذهبية لأفضل ممثل عن دوره في مسلسل “الطبيب المعجزة” و الذي جسده ببراعة كما يقول البعض و الذي اخفق في تجسيده كما يؤكد البعض الآخر.

    حيث أكد الكثيرون عبر مواقع التواصل الاجتماعي سوء أداء تانير أولماز في دور مريض التوحد و  الطبيب المعجزة، حيث بالغ في انفعلاته و ظل محتفظاً برد فعل واحد في كل  المواقف، و لم يجيد أداء مشاهد التشنجات و الصدمات و النوبات،  وكان يظهر كما لو أنه  حافظاً لدوره و ليس متقمصاً له يخشى من تغيير رد فعله، كي لا يخرج من الانفعال الوحيد الذي رسمه على وجهه طوال أحداث العمل.

    فيما اشاد كثيرون باداء تانير أولماز و  أكدوا انه تقمص الشخصية باحتراف شديد، بل و  انه كان أفضل من بطلي النسخة الأمريكية  و النسخة الكورية من المسلسل.

    على غرار تانير أولماز كانت النجمة الصاعدة ايبرو شاهين التي حصلت على جائزتي للفراشة الذهبية و  هي جائزة أفضل ممثلة و جائزة أفضل ممثلة صاعدة، عن دورها في مسلسل “زهرة  الثالوث” و تجاوزت لجنة التحكيم، النجمة بهار شاهين، التي تألقت في مسلسل “اسطنبول الظالمة”.

    و ايبرو شاهين أيضاً اختلفت عليها الأراء بشكل كبير  فهناك من يؤكد أنها أدت شخصية ريان ببراعة و تفرد، و انها رغم خبرتها المحدودة في التمثيل إلا أنها كانت بمثابة نجمة مخضرمة في المجال منذ عدة سنوات.

    فيما أكد البعض الآخر أنها كانت تبالغ ايضاً في انفعالاتها و أدائها كان جامداً، و اعتمدت على البكاء كرد فعل أساسي لكل حدث، دون أدنى محاولة لتغيير انفعالها، كما أنها بالغت في بكاءها و  كان كثيراً لدرجة اصابت المشاهدين بالملل و الضجر.
    و رغم أن مسلسلي “زهرة الثالوث”  و “الطبيب المعجزة” يحققان نسب مشاهدات عالية إلا ان كثير من الجمهور التركي و بعض النقاد  و الصحفيين لا يعرفون ابطال تلك المسلسلات.

    حيث أكد الصحفي التركي الشهير و المختص بشؤون الفن في الساحة الفنية بتركيا دوبرا ادم أنه لا يعرف معظم الفنانين الذين حصلوا على الجائزة في حفل الفراشة الذهبية، فقال نصاً و اجمالاً: ” ألا يمكننا العودة إلى الأوقات التي حصل فيها على جائزة الفراشة الذهبية  بيرين سات و  كيفانش تاتليتوغ ، عن دورهم في مسلسل العشق الممنوع و تشاتاي أولوسوي عن  مسلسل فريحة  و كنان إميرزالي  عن مسلسل ايزيل..

    و أضاف : الممثلين الذين أخذوا جوائز هذا العام نصفهم إذا رأيتهم في الشارع لا أعرفهم” .

    بالطبع قد  يكون حديثه غير موجه لتانير اولماز و  ايبرو شاهين خصيصاً و لكنه يتحدث عن نفسه و غيره، فإذا كان يعرفهم هو فكثيرون غيره لا  يعرفونهم الفعل، فلا يمكن مقارنة مسلسل يحصل  على تقييم 9% و آخر يحصل على تقييم  16% في نسب المشاهدة بمسلسلات حصلت حلقاتها على تقييمات وصلت إلى 27 %، ما يعني أن ما يقرب من ثلث الجمهور التركي يتابعها.

    إرسال تعليق