تعرفواعلى قصة المسلسل التركي السيد الخطأ ؟ ولماذا تسبب في غضب تركيا

تعرفواعلى قصة المسلسل التركي السيد الخطأ ؟ ولماذا تسبب في غضب تركيا
    تعرفواعلى قصة المسلسل التركي السيد الخطأ ؟ ولماذا تسبب في غضب تركيا



    عاد الممثل التركي المثير للجدل "جان يامان" بمسلسل جديد يحمل اسم "السيد الخطأ"، والذي تشاركه البطولة الفنانة أوزجي جوريل، حيث يبدأ التصوير بعد انتهاء أزمة كورونا التي ضربت العالم.
    وبعد عرض الحلقة الأولى من المسلسل تصدر المسلسل التركى "السيد الخطأ" تريند جوجل، كما تصدر المسلسل تريند جوجل في المملكة العربية السعودية، رغم أن قصته مكررة وقدمت من قبل عشرات المرات إلا أنه يعجب مزاج المشاهد الذي يبحث عن قصص الرومانسية.
    وتدور أحداث مسلسل "السيد الخطأ" في الإطار رومانسي حيث يقع أوزجور" هو شخصية لا تؤمن بالحب في غرام فتاة تدعى "إيزجي" دون أن يشعر لتتحول شخصيته ويكون الجمهور على موعد مع عدد من المواقف الرومانسية والكوميدية.
    وبالرغم من الجماهيرية الكبيرة التي حققها المسلسل منذ عرضه، إلا أنه تسبب في حالة من الجدل في الأوساط السياسية التركية، حيث وصل الامر إلى مطالب بوقف عرضه.

    فقد طالب الوزير التركي سليمان سويلو بوقف مسلسل "السيد الخطأ" بطولة الممثل التركي جان يامان والممثلة التركية لوزجي غوريل معتبراً أن العمل يروّج للرذيلة والعري ولا يجب للأطفال مشاهدته.
    وقال الوزير سويلو :"هذا المسلسل يروج للرذيلة والعري ولا يجب أن يشاهدوه الأطفال، لكاذا تنتجون مسلسلات تافهة.

    تصريحات الوزير التركي كان سببها تسليط المسلسل الضوء على مشاكل وأزمات لا طالما يحاول النظام التركي نفيها وعدم الحديث عنها، خاصة عملية تقنين الدعارة.
    ويذكر أن الدعارة في تركيا مقننة بموجب قانون جنائي أعدته حكومة حزب العدالة والتنمية وصادق عليه البرلمان في 26 سبتمبر عام 2004، ودخل حيز التنفيذ في الأول من شهر يونيو عام 2005.

    ووفقًا لما ذكرته صحيفة "زمان" التركية، فإن "تجارة الجنس" تدر على تركيا دخلاً قدره 4 مليارات دولار، مشيرة إلى تضاعف عدد العاملات بهذا المجال بمعدل 220 بالمئة خلال فترة 8 سنوات في ظل حكم حزب "العدالة والتنمية" الذي يرأسه رئيس البلاد رجب طيب أردوغان.

    إرسال تعليق