-->

النجم التركي قادير دوغلو: لهذا السبب لا يمكن أن نكون أصدقاء أنا وبوراك أوزجيفيت

النجم التركي قادير دوغلو: لهذا السبب لا يمكن أن نكون أصدقاء أنا وبوراك أوزجيفيت
    النجم التركي قادير دوغلو: لهذا السبب لا يمكن أن نكون أصدقاء أنا وبوراك أوزجيفيت




    بعد خمس سنوات من الأحاديث حول توتر العلاقة بين كل من النجمين التركيين قادير دوغلو وبوراك أوزجيفيت، وعدم رغبة أي من الطرفين الحديث عن الأمر، يبدو أن قادير قرر حسم طبيعة العلاقة التي تجمعهما حالياً بعد أن كانا صديقين مقربين.

    ونقلت صحيفة "تقويم" التركية عن قادير دوغلو قوله: "لا يمكن أن نكون أصدقاء، شخصيتنا مختلفة فهو يحب كرة القدم وأنا لا أحبها"، مضيفاً بأنهما عملا سوياً في مسلسل "أسرار بنات" وأنه يرى في بوراك رجلاً شجاعاً ويتحلى بصفات رائعة كما أنه يمتلك مهارات تمثيلية رائعة.

    ولم يكتفِ الفنان التركي بوصف بوراك بالشجاعة والموهبة التمثيلية بل تعدى الأمر ذلك إلى أن يصفه بأنه ربما يكون أجمل رجل في تركيا.

    وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي هذا التصريح، مشيرين إلى الخلافات التي كانت قد اشتعلت بينهما أثناء تصوير مسلسل "حب أعمى"، والتي قيل حينها أن سببها الرئيسي هو الغيرة، إذ كان قادير على علاقة حب مع نسليهان أتاغول، فيما كان بوراك على علاقة مع فهرية أفجان، وكانت ثنائية بوراك ونسليهان حينها تحقق جماهيريةً عالية وتشير إلى نوع من الكيمياء الخاص بينهما، مما جعل كلاً من قادير وفهرية يشعران بالغيرة ويبدأ الخلاف.

    وظهرت بوادر هذا الخلاف عندما تغيّب بوراك أوزجيفيت عن حضور حفل زفاف قادير ونسليهان، وفي المقابل، لم يقم بوراك بدعوتهما لحضور زفافه، وهو الأمر الذي كان بداية القطيعة.

    كما أثارت تلك التصريحات رد فعل ساخرا لدى بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حول السبب الذي ذكره قادير لكونه لا يمكن أن يكون صديقاً لبوراك وهو "حب كرة القدم"، إذ لا يمكن لطرفين أن لا يكونا أصدقاء لأنهما فقط يختلفان على أمر رياضي، إذ علق أحدهم بالقول: "طلع ما بحبو بس لانو ما بحب كرة القدم..جاية عبالي صدقو ما قدرت"، وقال آخر: "ليه ما تصير صديقي؟ - أنت تحب الكوره وأنا ما أحبها".

    ويأتي هذا التصريح بعد أيام قليلة على تصريح نسليهان بأن زوجها قادير دوغلو وبوراك أوزجيفيت تجمعهما علاقة صداقة واحترام متبادل، وأنها وبوراك على علاقة صداقة قوية ويحترمان بعضهما، غير أنهما لا يلتقيان كثيرًا، وهذا لا يعني أنهما مختلفان أو أنهما قد تعاركا لأحد الأسباب كما يُشاع.

    يذكر أنّ بوراك وقادير اجتمعا منذ عشر سنوات في مسلسل "أسرار البنات" وتوطدت صداقتهما بعد هذا المسلسل قبل أن تحل القطيعة بينهما.

    إرسال تعليق