-->

النجمة التركية بيرين سات بديو غنائي مع زوجها كنان دوغلو

النجمة التركية بيرين سات بديو غنائي مع زوجها كنان دوغلو

     النجمة التركية بيرين سات بديو غنائي مع زوجها كنان دوغلو



    كشفت صحيفة "صباح" التركية عن مفاجأة، يعكف على تحضيرها المغني والمنتج التركي كنان دوغلو وزوجته الفنانة التركية بيرين سات، من خلال ألبومه القادم.وفي التفاصيل التي نقلتها الصحيفة، فإن كنان وبيرين قررا التعاون في أغنية سيقومان بغنائها سوياً على طريقة الديو، وأنهما قاما بتسجيلها لتكون ضمن الألبوم القادم لكنان والمتوقع إطلاقه في الفترة القريبة القادمة، وقبل نهاية العام الحالي.وأضافت الصحيفة بأن هذه الأغنية والتي تأتي بعد مشاكل كثيرة عانى منها الزوجان في زواجهما، كانت بمثابة تحقيق حلم لبيرين، حيث إنها كانت تحلم بتسجيل هذه الأغنية إلى جانب زوجها منذ اليوم الأول لزواجهما.كما أفادت الصحيفة بأن الألبوم سيضم من 8 إلى 9 أغنيات، قام بكتابة كلمات معظمها كنان نفسه، وأن كنان يولي أهمية كبيرة لأفكار زوجته حول الألبوم الذي سيصدر وأنه يبذل مجهودًا مكثفًا لجعله ألبومًا ناجحًا.ومؤخرا أشارت بيرين سات، 

    في حديث صحفي لها، بأنّها وزوجها قاما بتسجيل بعض الأغاني خلال فترة الوباء، كما تحدثت عن الصعوبات التي واجهت زواجها بسبب كونها وكنان مشهورين والأنظار دائماً عليهما، لكن وجودهما في منزل واحد منع انفصالهما بعدما شعرا بالحب تجاه بعضهما خلال فترة الحجر المنزلي وأن هذا الألبوم ودخولهما الاستديو سويا جعلهما أكثر ارتباطا.يُذكر أن الجمهور تداول منذ نحو أسبوع صورًا للنجمة التركية برفقة جدتها، حيث لفتت الأخيرة الأنظار بشكلها، إذ رأى الكثيرون أن بيرين ورثت الجمال من جدتها وأن الأخيرة كانت جميلة في سنّ الشباب وما زالت تحتفظ ببعض الملامح الجذابة، وحازت هذه الصورة على الكثير من التعليقات على الرغم من أن النجمة نشرتها منذ نحو 3 أشهر.

    وعلى صعيد آخر حصلت الممثلة التركية على المركز الثالث ضمن الممثلين الأتراك الأكثر حديثا في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي في تركيا خلال الأسبوع الماضي، على الرغم من أنها لا تظهر في أي عمل تلفزيوني يجري بثه حالياً.كما تمكن الموسم الثاني من مسلسل "عطايا" في وقت سابق، من تصدر قائمة المسلسلات الأكثر مشاهدة عبر "نتفليكس" عالميا، بعد ثلاثة أيام فقط من بدء عرضه.وكانت بيرين، أكدت على أنها لا تفكر أبداً في العودة إلى التمثيل على شاشة التلفزيون معتبرةً أن كل المواضيع التي تتناولها الأعمال الراهنة تركّز على تعنيف النساء وتدور حول قصص الحب الثلاثية الأطراف التي وصفتها بالسطحية.


    إرسال تعليق